زى الهوا

اهلا بك يازائر الكريم ليس لديك صلحيات يجب عليك الدخول او التسجيل
زى الهوا

فلاشات مضحكة , اغاني عربية , صور مضحكة , نكت و طرائف , الغاز محيرة , حكم و امثال , ابراج عربية , موسيقى عربية , شات , حركات المسنجر , ملفات مضحكة , دردشة , خفايا الماسنجر و المذيد


    الأهلي هزم الزمالك للمرة الثانية في أسبوع

    شاطر

    Tammam21
    عضو مجتهد
    عضو مجتهد

    عدد الرسائل : 1198
    العمر : 34
    العمل : English Teacher
    الهوايات : التمثيل والإخراج المسرحى والكمبيوتر وألعابه وبرامجه والنت والسهر والنقد وكرة القدم وألعاب الذكاء
    المزاج :
    السٌّمعَة : 6
    تاريخ التسجيل : 20/10/2007

    الأهلي هزم الزمالك للمرة الثانية في أسبوع

    مُساهمة من طرف Tammam21 في الثلاثاء 29 يوليو 2008, 3:54 am

    من جريدة المساء :

    أثبت فريق النادي الأهلي أنه "ملك بطولة السوبر" بعد أن حصل علي اللقب
    للمرة الخامسة من بين ثماني مرات أقيمت فيها حتي الآن ليصبح سوبر "5"
    نجوم..أكد الأهلي أيضاً ومبكراً علو كعبه علي الزمالك بعد أن استطاع إلحاق
    الهزيمة به مرتين متتاليتين في أسبوع واحد فقط الأولي في دوري أبطال
    أفريقيا والثانية في السوبر.

    ومواجهة السوبر التي فاز بها الأهلي بعد تغلبه علي الزمالك بهدفين
    للاشيء كان بإمكان لاعبيه مضاعفتها أكد الأهلي بما لا يدع مجالاً للشك أن
    الفارق بينه وبين الزمالك شاسع وصعب تحقيقه لاسيما في ظل الظروف التي
    يعاني منها الزمالك من مشاكل وأزمات لا حصر لها.

    الأهلي حقق فوزاً مستحقاً وبجدارة رغم غياب ثلاثة من عناصره
    الأساسية.. أبوتريكة ومتعب وجيلبرتو لم يشعر أحد بأن هناك معاناة أهلاوية
    بل دانت السيطرة في معظمها للأهلي الذي لعب بطريقة السهل الممتنع فلاعبوه
    يصلون لمرمي عبدالواحد السيد بأقل مجهود وأقصر الطرق وهو ما رجح كفة
    الفريق في النهاية.

    أبرز ما يميز نجوم الأهلي الأداء الجماعي المتكامل داخل الملعب فلا
    مجال للفردية في الأداء أو الاستعراض.. فالكل يلعب لصالح الفريق أولاً
    وأخيراً وهو أحد أهم أسباب نجاح الأهلي في تخطي المواجهتين مع الزمالك.

    تميز الأهلي في مباراة السوبر أيضاً بأن كل لاعب ينفذ تعليمات الجهاز
    الفني بحذافيرها وإن كان هذا لم يمنع وقوع أخطاء وهذا وارد وطبيعي أيضاً
    وإن كان الملاحظ أن أكثرها بين المدافعين وهو ما يجب إصلاحه في الفترة
    المقبلة.

    إشادة خاصة


    يستحق أربعة من لاعبي الأهلي بالتحديد إشادة خاصة.. أحمد حسن الذي
    أثبت أنه صفقة رابحة ليس لأدائه القوي ولكن بعد أن أصبح قائد الفريق
    الفعلي داخل الملعب والعقل المفكر فعندما يتحرك يتحرك معه الأهلي وعندما
    يتوقف للحظات يقف معه الفريق.

    اللاعب الثاني هو محمد بركات الذي أثبت أنه مازال لديه القدرة علي
    العطاء وإفادة الفريق وأنيس بوجلبان الذي أعاد جوزيه اكتشافه وثبت أقدامه
    أساسياً في وسط الأهلي وأمير عبدالحميد الذي يتقدم مستواه بثبات واضح من
    مباراة لأخري.

    باقي النجوم كانوا عند ثقة جماهيرهم وائل الذي بذل مجهوداً مضاعفاً
    في الحد من خطورة أجوجو وشادي وأحمد السيد وأحمد صديق الذي كان أداؤه
    مميزاً في المباراة ليعلن عن وجوده وسيد معوض المتألق دائماً وفلافيو صاحب
    المجهود الوفير.

    حتي البدلاء الذين شاركوا في الشوط الثاني أسامة حسني وحسن مصطفي
    وإينو "صاحب الهدف الثاني الرائع" كان أداؤهم وروحهم القتالية عالية رغم
    أن إينو مثلاً شارك لدقائق لكنه اعتبرها فرصة ثمينة لا يجب أن يفرط فيها
    لينال مزيداً من ثقة مدربه.

    هزيمة جديدة


    في المقابل لعب الزمالك بقيادة هولمان بقدر إمكانياته ونال هزيمة
    جديدة متوقعة ولا مفر منها وأن يحسب للفريق كفاحه وعدم يأس لاعبيه حتي آخر
    لحظة.

    لكن عاب الفريق البطء في الانتشار والتحرك والتراجع للخلف بصورة واضحة دائماً وكلها سلبيات أدت للخسارة.


    حاول هولمان أن يمتلك وسط الملعب فلعب بأربعة لاعبين في البداية..
    هاني سعيد وأيمن عبدالعزيز وأحمد مجدي وأحمد عبدالرءوف ودانت له السيطرة
    بالفعل لكن سرعان ما انتهت بسبب التفوق الواضح للأهلي بدنياً.

    أخطاء الحكم


    لو تحدثنا عن طاقم التحكيم النمساوي بقيادة فريتز سنقول إن أخطاءه لم
    تكن مؤثرة علي نتيجة المباراة حتي القرارات التي أثارت جدلاً كانت لصالح
    الحكم نفسه فقراره بالنسبة لعدم احتساب ضربة جزاء سليم لأن أمير عبدالحميد
    لم يعرقل أحمد عبدالرءوف بدليل استمرار اللاعب في محاوله التهديف.

    بالنسبة لإلغاء هدف أجوجو لأنه كان من تسلل واضح ضبطه الحكم المساعد
    ولو لم يتدخل أجوجو في اللعبة من الأساس لاحتسبت هدفاً بقدم علاء كمال
    وأخيراً طرد وسام العابدي صحيح أيضاً لتحدثه بطريقة غير لائقة مع الحكم
    المساعد وهو حاصل علي إنذار في الشوط الأول.

    أحداث اللقاء


    عن أحداث اللقاء نفسه فقد بدأ الشوط الأول سريعاً بمبادرة أهلاوية عن
    طريق أنيس بوجلبان الذي سدد كرة مفاجئة أبعدها عبدالواحد السيد بصعوبة إلي
    ضربة ركنية.

    يحاول الأهلي استثمار المبادرة الهجومية فيضغط مركزاً علي الجهة
    اليمني للزمالك وينضم محمد بركات لمعاونة سيد معوض لاسيما أن محمد ابراهيم
    كثير التقدم للمساندة الهجومية ولكن نجح دفاع الزمالك في الغلق أمام منطقة
    مرماه جيداً.

    ينشط الزمالك بصورة واضحة ويمرر محمد ابراهيم كرة بينية إلي أجوجو
    ويتحرك أمير عبدالحميد في الوقت المناسب ويلحق بالكرة قبل قدم أجوجو.

    يرد الأهلي سريعاً بعد فاصل من التمريرات بين بركات وأحمد حسن وسيد
    معوض تذهب الكرة إلي أحمد صديق ينطلق ويلعب عرضية لكن يد عبدالواحد السيد
    تخطت الجميع وأبعدها ويشتتها دفاع الزمالك لتصل إلي أجوجو ينجح وائل جمعة
    في إبعادها إلي رمية تماس.

    سيطر الزمالك علي الكرة بفضل الكثافة العددية للاعبيه في وسط
    الملعب.. أربعة وهم: علاء كمال وأحمد عبدالرءوف وأيمن عبدالعزيز وأحمد
    مجدي ويصنع أحمد مجدي جبهة يسري قوية مع البرازيلي ريكاردو لكن دون خطورة
    هجومية حقيقية علي مرمي الأهلي لتألق الثلاثي أحمد السيد وشادي ووائل
    جمعة.

    نشاط ولكن


    ينشط الأهلي في الدقائق العشر الأخيرة من هذا الشوط عندما تحرك أحمد
    حسن وبركات بصورة أكثر إيجابية وتركيزاً ويحصل أحمد عبدالرءوف علي إنذار
    للعنف مع أحمد حسن ويحتسب فريتز خطأ للأهلي يتصدي له أحمد صديق ويلعبها
    جميلة ويتألق عبدالواحد السيد ويحول الكرة إلي ضربة ركنية.

    يتقمص أحمد السيد دور المهاجمين في الضربة الركنية التي تلقاها داخل
    منطقة جزاء الزمالك ويلعب كرة ماكرة لكنها تخرج بجوار القائم الأيسر.

    يخطف أحمد حسن الكرة ويمررها إلي سيد معوض وسط غفلة من دفاع الزمالك
    الذي لم يتوقع هذه السرعة في نهاية الشوط ويلعبها معوض إلي بركات المواجه
    للمرمي علي خط الست ياردات وبغرابة شديدة جداً يرفض الهدية ويودع الكرة في
    الأوت بدلاً من أن يجعلها تعانق الشباك ولسان عبدالواحد وزملائه المدافعين
    يقول: الحمد لله.

    كاد أحمد حسن يهز شباك الزمالك وسط تلك الصحوة الحمراء وينطلق ولكن
    يلحق به أحمد مجدي وينجح في تعطيله وإجباره علي الاتجاه لليمين بعيداً عن
    المرمي فيلعب عرضية تخرج إلي ضربة ركنية وكانت هذه آخر مشاهد الشوط الأول
    لينتهي بالتعادل السلبي بدون أهداف.

    شوط وهدفان


    في الدقيقة الأولي من الشوط الثاني ينجح الزئبقي محمد بركات في وضع
    الأهلي بالمقدمة بتسجيل هدف ماركة المخادع عندما يتلقي الكرة ويلعبها
    بينية ماكرة تجاه المرمي في حراسة مدافعي الزمالك ويدخلها أحمد حسن لمزيد
    من التأكيد.

    تزداد الإثارة وهجمة هنا وهناك ولكن الخطورة للأهلي خاصة بعد أن وقع أجوجو فريسة بمفرده وسط مدافعي الأهلي.


    يواصل الفريقان الهجوم ومنح أجوجو انفراداً لا يعوض لأحمد عبدالرءوف
    لكن يد أمير عبدالحميد كانت بالمرصاد وينجح في إنقاذ فريقه من هدف مؤكد
    ويخرج عبدالرءوف وينزل بدلاً منه شريف أشرف.

    تتجدد محاولات الزمالك للتعادل ويسجل أجوجو بالفعل لكن من تسلل واضح
    لذا لم يتردد فريتز في إلغائه ويشتبك وسام العابدي في مشادة كلامية مع
    الحكم المساعد فيحصل علي الإنذار الثاني ويطرده فريتز ليتوتر اللقاء وتهتف
    جماهير الزمالك مطالبة بانسحاب الفريق من الملعب.

    يستمر الزمالك في محاولاته ويعتمد الأهلي علي سرعة بركات وأحمد حسن
    في نقل الفريق من الدفاع للهجوم ويلعب أحمد حسن عرضية إلي فلافيو يحولها
    أعلي العارضة.

    يلعب أجوجو كرة خلف مدافعي الأهلي إلي شريف أشرف يحولها عرضية يتلقاها أجوجو برأسه خارج الملعب.


    يدفع هولمان بلاعبه محمد عبدالله بدلاً من ريكاردو ويصبح أحمد مجدي ظهيراً أيسر ويلعب محمد عبدالله خلف شريف وأجوجو.


    فرصة مؤكدة


    ضاعت فرصة مؤكدة للتعويض من عرضية أحمد مجدي بالمقاس إلي محمد ابراهيم غير المراقب لكن أطاح بها في السماء.


    يرد أحمد حسن بسرعة بتمرير كرة إلي محمد بركات داخل منطقة الجزاء يلعبها أعلي العارضة مهدراً فرصة لتعزيز هدفه الأول.


    يدخل أسامة حسني للملعب بدلاً من أحمد صديق ويتحول محمد بركات إلي
    مركز الظهير الأيمن لفرض مزيد من الضغط الأهلاوي ومنع الزمالك من الهجوم.

    تأكد هولمان أنه ليس لديه ما يخسره فقرر المغامرة بحثاً عن إدراك
    التعادل فدفع بالمهاجم مصطفي جعفر بدلاً من علاء كمال ليهاجم بثلاثة
    مهاجمين في آخر عشر دقائق ويرد جوزيه بالدفع بلاعبه حسن مصطفي بدلاً من
    فلافيو مؤكداً بحثه عن تأمين تقدمه بزيادة اللاعبين لتأمين منطقة الوسط
    بالثلاثي حسن وأنيس وعاشور وتقليل العبء علي المدافعين.

    يلجأ جوزيه لاستهلاك المزيد من الوقت فيجري تغييره الثالث والأخير بنزول معتز إينو بدلاً من أنيس بوجلبان.


    بعد دقيقة واحدة من نزوله كافأ إينو مدربه جوزيه وقتل آمال الزمالك
    بتسديدة مميتة من الكرة التي هيأها له هاني سعيد ليبرو الفريق الأبيض بدون
    قصد أمام منطقة ال18 صوبها إينو مباشرة لتحتضن شباك عبدالواحد السيد الذي
    جلس علي الأرض واضعاً يديه علي رأسه.

    يحتسب فريتز ست دقائق وقتاً بدلاً من الضائع خلال هذا الشوط ويستمر الزمالك بدون يأس في محاولات فاشلة لهز شباك الأهلي.



    مبرووووووووووك للأهلى وبالتوفيق فى المباريات القادمة للزمالك

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 23 أكتوبر 2017, 9:12 am