زى الهوا

اهلا بك يازائر الكريم ليس لديك صلحيات يجب عليك الدخول او التسجيل
زى الهوا

فلاشات مضحكة , اغاني عربية , صور مضحكة , نكت و طرائف , الغاز محيرة , حكم و امثال , ابراج عربية , موسيقى عربية , شات , حركات المسنجر , ملفات مضحكة , دردشة , خفايا الماسنجر و المذيد


    مذنب هالى (أخطر مذنب فى المجرة)

    شاطر

    Tammam21
    عضو مجتهد
    عضو مجتهد

    عدد الرسائل : 1198
    العمر : 34
    العمل : English Teacher
    الهوايات : التمثيل والإخراج المسرحى والكمبيوتر وألعابه وبرامجه والنت والسهر والنقد وكرة القدم وألعاب الذكاء
    المزاج :
    السٌّمعَة : 6
    تاريخ التسجيل : 20/10/2007

    مذنب هالى (أخطر مذنب فى المجرة)

    مُساهمة من طرف Tammam21 في السبت 24 مايو 2008, 11:05 pm




    منذ عهد قريب إعتقد العديد من الناس أن
    المذنبات نذير شؤم او إشارة لحدث سيئ على وشك أن يحدث، لم يكن يعرف
    البشر الية حركة الأجسام في السماء، لذا فمشاهدة مذنب لابد وأنه كان
    يسبب القلق، وهناك العديد من السجلات التاريخية والقطعة الفنية التي
    تسجل ظهور المذنبات وربطهم بأحداث فظيعة اصابتهم مثل الحروب أو
    الثورات.

    ومع تقدم العلوم اصبحنا نعرف أن تلك المذنبات ما هي إلا كتل من الثلج
    والغبار التي تعبر مركز النظام الشمسي بشكل دوري من مكان ما في دوراتها
    الخارجية، وبعض المذنبات تكرر زياراتها، وعندما تقترب المذنبات بما فيه
    الكفاية من الشمس، تبدأ حرارة الشمس في تبخير المذنبات، مما يجعلها
    مرئية بفضل ذيل الغاز والغبار الناتج عن عملية التبخير، واحيانا تكون
    هذه الذيول بطول ملايين الكيلومترات.

    في 1985-1986, زارت المركبة الفضائية جيتو Giotto المذنب المشهور هالي
    في أخر زيارة لهالي إلى النظام الشمسي الداخلي، في عام 1994 أصبح مذنب
    شوماكر ليفي محصورا بجاذبية المشتري وهبط وتحطم في المشتري.

    في 1996 و 1997 شاهدنا مذنب هياكوتاك Hyakutake ومذنب هال بوب Hal-Bopp،
    وقد كان مذنب هال بوب أحد ألمع المذنبات التي شوهدت من الأرض، مذنب لينر
    Linear إكتشف في عام 1999 وأقترب من الشمس في يوليو 2000. مركبة الفضاء
    ستارداست Stardust تتبعت هذا المذنب في يناير 2004 وجمعت عينات من
    المذنب للعودة بها إلى الأرض.




    إن أحدث مهمة للمذنبات هي روزيتا Rosetta وستهبط على سطح مذنب يسمى
    تشريموف-جيراسمينكو Churyumov Gerasimenko .

    نواة المذنب

    هي الجزء المركزي الرئيسي للمذنب، وهو الجزء الصلب منه، مكون من
    نوع خاص من الغبار الذي يطلق علية الغبار المنفوش، لأنه يمكن أن يكون
    ذو وزن خفيف وملئ بالفتحات كالإسفنج، وفتحات الإسفنج هذه مملوئة
    بالثلوج في الغالب من الماء وثاني أكسيد الكربون (الثلج الجاف) وأول
    أكسيد الكربون.




    أمدت دراسة نواة كلا من المذنب هال بوب والمذنب هيكوتيك العلماء بأفكار جديدة حول تركيب
    وتطور المذنب، ولكنهم ما زالوا لا يعرفون هل النواة صلبة جدا مثل
    الأرض الصلبة أم ناعمة وقابلة للكسر مثل كرة الثلج، نأمل ان تمدنا مهمة
    روزيتا القادمة وهبوطها على سطح المذنب بمعلومات لإكتشاف كم مدى
    صلابته.



    عندما يقترب اي مذنب من الشمس، يبدأ بالتبخير وتشكيل غيمة وذيل بشكل مدهش،
    توضح الصورة الملتقطة للمذنبات بأن التبخير قد يحدث فقط في أماكن معينة في النواة،
    وهذه البقع من التبخير تدعو "النفاثات"، مذنب هالي كان يمتلك ثلاث
    نفاثات متميزة على سطحه عندما إقترب من الشمس في عام 1986.




    سمي على اسم إدموند هالي التي كان الأول في
    إقتراح ان تلك المذنبات تعتبر ظواهر طبيعية في النظام الشمسي ولها
    مدارها حول الشمس، وإقترح أيضا أن هذا المذنب كان زائر منتظم، ويعود كل
    76 سنة، وقد كان، وفي الحقيقة هو الوحيد الذي كان قد لوحظ منذ 240 قبل
    الميلاد، لكن بشكل خاص في السنوات 1531, 1607، و1682، وهي التواريخ
    التي اورخت له، في عام 1682 توقع ان المذنب سوف يعود ثانية في عام
    1758، وكما توقع هالي فقد وصل المذنب في مارس 1758. ظهر مذنب هالي
    ظهورا لامع جدا في 1910. وهو نفسه الذي سجل في قطعة اثرية قديمة مشهورة
    بعد ظهوره في 1066.



    لمئات السنوات تسائل البشر ماهية نواة مذنب هالي، هذه الصورة الرائعة
    من مركبة Giotto الفضائية تعطينا الجواب. في هذه الصورة، الشمس على
    اليسار. ثلاث نفاثات ترى تلقي بعواصف الجزيئات، الحفرة يمكن أيضا أن
    ترى في الوسط، توضح هذه الصورة بأن التبخير يحدث على طول أجزاء معيّنة
    من المذنب، من البيانات التي حصلنا عليها من قبل المركبة الفضائية
    يستنج العلماء بأن المذنب مصنوع في الغالب من الثلج.



    وبمشيئة الله سوف يعود مذنب هالي في عام 2062 الى زيارة مجموعتنا
    الشمسية.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 24 سبتمبر 2017, 10:29 pm